سراب سبورت
مجلة رياضية

ندوة بـ “شومان” بعنوان ” أضواء على الفلسفة العربية اليوم”

 

سراب-

نظم منتدى مؤسسة عبد الحميد شومان الثقافي، بالتعاون مع مؤسسة الفكر العربي، مساء أمس الاثنين، ندوة بعنوان “أضواء على الفلسفة العربيّة اليوم”، وذلك برعاية وزير التربية والتعليم والتعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عزمي محافظة.
وشارك في الندوة التي جاءت بمناسبة إطلاق كتاب “العرب والحراك الفلسفي اليوم”، وأدارها الكاتب والمفكر الدكتور جورج الفار، كل من الباحث والمفكر احمد برقاوي بورقة بعنوان “الحاجة إلى التفلسف”، ورئيس الجمعية الفلسفية العربية الدكتور احمد ماضي بورقة معنونة بـ “الفلسفة والفضاء السياسي”، ورئيس الجمعية الفلسفية المصرية الدكتور مصطفى الشنار بورقة بعنوان “هل هناك فلسفة عربية؟”، والورقة الرابعة قدمتها رئيسة قسم الفلسفة في الجامعة الأردنية الدكتورة دعاء علي بعنوان “المرأة العربية والفلسفة”.
وقالت الرئيسة التنفيذية للمؤسسة فالنتينا قسيسية في افتتاح أعمال الندوة، إنه من باب الاعتراف بالواقع، لا بأس بالقول إن حال الفلسفة عربيا لا يبدو كما هو مأمول أن يكون. حتى التفكير المنطقي في أساساته الأولى، وإطلاقاته الابتدائية لا يبدو بحال أفضل، بعد سلسلة انتكاسات تعرضت لها منظومة التعليم العربية، أهمها غياب العقل النقدي في التدريس، والاكتفاء بالتلقين من قبل المدرسين، والحفظ من قبل الطلبة، حتى غدت عملية التعليم بمثابة مرسل ومستقبل وليس فيها أي خيارات لعملية تفاعلية يمكن أن تنتج شيئا.
وأضافت أنه ينبغي لنا التأكيد على أن ثمة حاجة عميقة اليوم للعودة إلى التفلسف، ليس في دوائر الأكاديميا والنخب فحسب، بل إلى إشاعة مبادئ التفكير المنطقي في جميع المدارس ودور العلم، لكي نكون قادرين على وضع الأسس الصحيحة للتفكير النقدي، والعقل الجدلي القادر على النقض والإثبات بعيدا عن “الينبغيات” التي ملأت حياتنا خلال قرون.
ولفتت إلى أن الذي يثير الاستغراب كثيرا، هو أن مفهوم الفلسفة لدينا تم حصره، فقط، في النواحي الفكرية النظرية، ولم يتم سحبه على الحياة بجميع أوجهها، السياسية والاقتصادية والاجتماعية. وهو أمر أسهم في أن تسود نظرة سلبية تجاهها وتجاه المشتغلين، بوصفها “ثقافة فوقية”، ولا تفيد في الحياة العملية.
من جهته قال المدير العام لمؤسسة الفكر العربي الدكتور هنري العويط، إن كتاب “العرب والحَراكُ الفلسفيُّ اليوم”، يندرج في صميمِ رسالةِ التنويرِ والتنميةِ والتطويرِ التي ما فَتِئَت مؤسّسةُ الفكرِ العربيّ تضطلعُ بها منذ إنشائِها في العام 2000، وهو يُجسِّدُ الاهتمامَ البالغَ الذي تُوليهِ للفلسفة، إيماناً منها بأنّها أمضى سلاحٍ في مُحاربةِ آفتَي الجهلِ والتعصّب، وأنْجَعُ الوسائلِ للتغلُّبِ على التخلّف، ومُلهِمَةُ حَرَكاتِ التغيير، ورافعةُ التقدّمِ والنهوضِ الحضاريّ، وإدراكاً منها لمدى حاجةِ جميعِ العلومِ، وحاجتِنا جميعاً، إليها.
وبين أن الكتاب يشتمل على 35 مبحثاً، أعدّها فلاسفةٌ ومفكّرونَ ومثقّفونَ عرب، يؤمِّنُ تَوزُّعُهم على 12 بلداً في الخليجِ والمغربِ وبلادِ الشام ومصرَ ووادي النيل تمثيلاً جغرافيّاً لمختلفِ مناطِقِ العالَمِ العربيّ، ويُضفي تعدُّدُهم على الكتابِ غنىً وحيويّةً بفضلِ تَنوّعِ بيئاتِهم ومُناخاتِهم ومذاهِبهمِ الفكريّةِ والثقافيّة.
وقال المفكر والباحث الدكتور أحمد برقاوي “إن الفيلسوف المبدع لا يسأل ما حاجتي إلى التفلسف، بل هو الذي يطرح السؤال: ما حاجة الآخرين للتفلسف”.
وأضاف أن مرجعية الفيلسوف هي الواقع والمعرفة البشرية بكل أنواعها، والمعرفة الفلسفية لا تدعي إطلاقا أنها أجابت عن الأسئلة إجابات مطلقة، ولذلك فإن تعدد إجابات الفلسفة عن مشكلة واحدة من مشكلاتها، دليل على حيوية شديدة لا تتوقف عن الفهم والتفسير.
وقال الدكتور أحمد ماضي، إن الفلسفة تخدم السياسة بصياغتها لنظام أو نسق من الأفكار والقيم والمثل، كما تسهم في تكوين الوعي السياسي.
وبين أن وحدة النظرية والتطبيق أو الممارسة، ضرورية لأن العمل السياسي بحاجة إلى بوصلة، والفيلسوف هو من يحدد الملامح الرئيسة للمجتمع الفاضل، ومغزى وجود الإنسان، ودلالة حياته.
من جهته قال الدكتور مصطفى النشار، إن المفكرين العرب منذ فجر نهضتنا الحديثة في مطلع القرن التاسع عشر، أدركوا أهمية الفلسفة وأهمية الدور الذي يمكن أن تلعبه في تحريك المياه الراكدة، وإيجاد سبل لحياة جديدة تسودها قيم الحداثة والتقدم.
وبين إن التفكير في المستقبل والانشغال بقضاياه بعيدا عن الالتفات إلى الوراء هو ما سنصنع به ومن خلاله التقدم دون أن ننسلخ عن تاريخنا وهويتنا ودون أن نذوب في حضارة ليست حضارتنا. إننا سنصنع مستقبلنا بقيم العصر وآلياته في ذات الوقت الذي لا نملك فيه الانسلاخ أو الإقلاع عن ذاتيتنا وهويتنا، والمسألة هنا ليست مجرد كلام نظري، بل هي واقع نعيشه ونسعى لتحقيق التقدم في إطاره؛ فالوعي بالتاريخ ليس مجرد وعي نظري، بل هو وعي كامن في الذات توقظه متطلبات اللحظة الراهنة في علاقتها بما تريد تحقيقه من تقدم في المستقبل.
الدكتورة دعاء علي، قالت إن “مسارات تطور المجتمعات نحو المستقبل والشكل الذي سيتخذه المستقبل في هذه المجتمعات، هي ما ستحدد وتحكم العلاقة بين المرأة والفلسفة، فإن دعت الحاجة ستكون هناك فلسفة وحضور نسائي في الفلسفة كيفا وكما، بقدر ما تقتضي هذه الحاجة إذا قامت هي بهذا الدور”.
وأضافت “حتى لا أكون سوداوية أو أغيب بعض الحقائق، فهناك من وقف إلى جانب المرأة من الفلاسفة مثل ابن رشد الذي انتصر للعقل الإنساني كله ويرى بأن المرأة تستطيع أن تفعل جميع ما يفعل الرجال من حرب وفلسفة ولكن برأيه تختلف النساء عن الرجال في الدرجة.. هذا أيضا تمييز لكن على الأقل نظر للمرأة باعتبارها إنسان”.

اقرأ ايضاً
أخبار عاجلة
منتخب سيدات الطائرة الشاطئية المصري يتأهل لدور الـ 8 فى البطولة الأفريقية بالمغرب انطلاقة منافسات الجولة الخامسة من الدوري الأردني للمحترفات لموسم 2024 ..غدا ناشئات السعودية تحت17 يدشن معسكره الإعدادي في عمّان رسالة ليست الحادية .. وصلتني عبر مسجات ما بعد الاطلنطي ! ... حسين الذكر اتحاد كرة القدم ينظم بطولة ودية ثلاثية بمشاركة المنتخب النسوي ت 17 تصنيف "فيفا" الشهري.. الأرجنتين في الصدارة وتراجع السعودية وتقدم مصر والأردن طائرة الترجي تحصد لقب كأس تونس طائرة قطر تتوج بكأس التحدي الآسيوي جمعية بيت التراث والفنون ودارة حمزة ينظمان نادي صيفي قرادة يحجز تذكرته إلى بارالمبيك باريس 2024.. والحليق يُشيد بالإنجاز ليون سيتي يحمل آمال سنغافورة في أبطال آسيا للسيدات المنتخب الوطني تحت١٧ لكرة الطائرة يستهل مشواره في البطولة بلقاء المنتخب القطري الكلية الجامعية الوطنية للتكنولوجيا تنعى ابن عم محمد عبد الوهاب الحنيطي المرحوم د . عمار الحنيطي إعلان قائمة المنتخب الوطني ت20 لبطولة غرب آسيا زيد العواملة يسجل رقم أردني...وينال الذهبية في بطولة يورك YUTC Twilight 4 الأهلي المصري ينعى مشجعتين لقيتا مصرعما عقب مباراته مع الاتحاد السكندري بطولة أمم أوروبا يورو 2024.. فوز ألمانيا الكبير وهدف ألبانيا الأسرع.. أبرز مشاهد الجولة الأولى تنظيم كأس رئيس الدولة لقفز الحواجز ضمن بطولة "باريس إيفل الدولية" أول سعودية تتأهل لأولمبياد باريس "دنيا أبوطالب" الرابعة عالمياً في "التايكوندو" طائرة عمان الشاطئية تصعد إلى الدور النهائي لتصفيات أولمبياد باريس السلط يعبر سحاب إلى نصف نهائي كأس الأردن الوحدات المنقوص يقصي الرمثا ويبلغ نصف نهائي كأس الأردن المنتخب الوطني للملاكمة يُعسكر في تركيا استعداداً لأولمبياد باريس ٢٠٢٤ لاعب الحسين إربد ارشيدات يشارك في بطولة الأكاديميات_ إسبانيا مباراتان بافتتاح بطولة الديار العربية غرب آسيا للشباب – السعودية ٢٠٢٤ " حديقتنا متنفسنا " مشروع بمدرسة إمرع الثانوية الشاملة “الديار العربية” راعياً لبطولة اتحاد غرب آسيا للشباب مدرسة إمرع الثانوية الشاملة المختلطة تفتتح مشروع "المرفأ الآمن " الفارس ومربى الخيول العربية الأصيلة احمد عبدالرزاق الحياري في ذمة الله عائلة المهندس هاني ابو السمن تهنئ الدكتور مصطفى عبدالمهدي أبو السمن بمناسبة تخرجه من "العلوم والتكنو...